• 2020-12-07

فقيدنا الكبير كان سنداً وداعماً للعمل الخيري في البحرين

الأستاذ محمد جاسم سيار

الكاتب / الأستاذ محمد جاسم سيار

يرحل الكبار وتبقى أعمالهم شامخة شاهدة على عظمتهم وجليل قدرهم ومكانتهم السامية، وقد رحل عنا سمو الأمير خليفة بن سلمان رحمه الله تعالى بعد أن وضع العمل الخيري البحريني تاجاً فوق الرؤوس مسنوداً بتوجيهات جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله تعالى في دعم مسيرة العمل الخيري والعمل الإنساني.
لقد كان سموه داعماً لمسيرة العمل الخيري في المملكة وكان لجهوده الكريمة الأثر الكبير في تبوء مملكة البحرين سمعة إقليمية ودولية على صعيد العمل الخيري حيث حققت الصدارة في مؤشرات العطاء لعدة سنوات على مستوى عالمي.
إن مسيرة حياته يرحمه الله نبراساً يستفيد منه الجميع ونقتبس من حياته الكثير من المواقف الكريمة والمبادرات المشرفة، وقد كانت له منزلة خاصة في قلوب أهل البحرين فهو والد الجميع، ومصدر فخر واعتزاز لكل بحريني لكون سموه، داعياً لمسيرة الخير والعمل الإنساني وصاحب المواقف الإنسانية النبيلة، ولم يكن عطاءه محصوراً على البحرين فقط بل امتدت أيادي سموه البيضاء بالعطاء ومساندة الفقراء والمساكين والأيتام في البحرين وفي أنحاء مختلفة من العالم بما عكس الوجه الحضاري والإنساني لوطننا الحبيب البحرين، ووضعها في مكانها اللائق بين دول العالم وخير دليل على ذلك تلقينا الكثير من برقيات وخطابات التعزية من الجمعيات والمؤسسات الخيرية من أنحاء العالم.
ومن بين مبادرات سموه المشهودة تقديم المنحة الغذائية الرمضانية في كل عام للأسر المكفولة في لجنة الأعمال الخيرية فجزاه الله خيراً وجعل ذلك في ميزان حسناته ورفعه بها في عليين.
لقد فقدت البحرين والعالم بوفاة سمو الأمير خليفة قامة دولية وإنسانية ورمزاً عالمياً في مجال العمل السياسي والديبلوماسي الممتد لأكثر من نصف قرن.
ولا يسعني في هذا المقام إلا أن أتقدم بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن أعضاء مجلس إدارة لجنة الأعمال الخيرية بجميعة الإصلاح وكافة منتسبيها بخالص التعازي والمواساة لعاهل البلاد صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ولولي العهد نائب القائد الأعلى رئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة وإلى العائلة المالكة الكريمة، وشعب مملكة البحرين الوفي، في وفاة فقيد البحرين الغالي المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رحمه الله، داعين المولى القدير أن يتغمد الفقيد الكبير بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته.
وعزاؤنا في فقيدنا الكبير هو تولي صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى رئيس الوزراء حفظه الله ونحن على ثقة بأنه خير خلف لخير سلف.

آخر المقالات

  • مبارك الخاطر: أدبياته الثقافية فــي مدونــات نــادي الإصلاح

    2020-12-07

    كان أستاذنا الكبير مبارك الخاطر (رحمه الله) شابًا يافعًا نشطًا في السنوات الأولى لتأسيس نادي الإصلاح، فقد ولد سنة ١٩٣٥ في المحرق وتأسس النادي عام ١٩٤١- إن لم يكن قبل ذلك بسنة أو اثنتين غير رسميتين - أي أنه ولد ستة أعوام قبل تأسيس النادي (وتوفاه الله ...

  • وما بكم من نعمة فمن الله

    2020-12-06

    نعم الله تعالى علينا كثيرة ووفيرة، ونحن في هذه الدنيا نتقلب في نعم الله سواء أدركنا ذلك أم لم ندرك. ولهذا سأحاول في هذه السطور القليلة مستعينًا بالله أن أستعرض معك أخي القارئ بعض القواعد العامة والخطوط العريضة في التعامل مع هذه النعم طلبًا لبقائها ور...

  • في ذكرى مولدك.. اعذرنا يا رسول الله

    2020-12-06

    تناول الأولون والآخرون من رواة وأدباء وشعراء خِلقة الحبيب المصفى نثرًا وشعرًا، أما عن أخلاقه فقد كان خُلقه القرآن. إن سيرته صلى الله عليه وسلم تناولتها مجلدات، ولكني اليوم وفي ذكرى مولده أتناول جزءًا يسيرًا من خُلقه وهو ما ينقصنا واليوم نحن أحوج ما ن...

  • الإدارة الحَكيمة ونَبيُ الهُدَى

    2020-12-05

    تمر ذكرى مولد النبي صلى الله عليه وسلم وهي ملهمة للدعاة في الخطب، وتمر على الأدباء فتفيض عليهم بأبيات الشعر، وتمر على المربين والمصلحين فتمدهم بالدروس والعظات وقد حان الوقت لنعرض إطلالة سريعة عن بصمات النبي صلى الله عليه وسلم في علم الإدارة. أولًا ...

  • هل جميع الثدييات تتكاثر بالولادة؟

    2020-12-05

    تُعرف الثدييات بأنها ولودة حتى تلك التي تطير والتي تسبح منها. لكن السؤال هل جميع الثدييات ولودة ؟ في الحقيقة الإجابة لا، فهناك صنف يسمى بـ [ الثدييات الأولية ] يندرج تحت طائفة الثدييات. يتميز هذا الصنف بأن أفراده تتكاثر بوضع البيض، وفي نفس الوقت فهي...